إدارة المخاطر والأزمات واتخاذ القرارات الابتكارية

شاطر

Heba Aly

عدد الرسائل : 634
العمر : 29
الإسم و اللقب : هبة
نقاط : 1902
تاريخ التسجيل : 08/02/2018

إدارة المخاطر والأزمات واتخاذ القرارات الابتكارية

مُساهمة من طرف Heba Aly في الخميس يوليو 05, 2018 7:21 am

إدارة المخاطر والأزمات واتخاذ القرارات الابتكارية
د/ محمد عبدالعليم

إن إدارة المخاطر ما هي إلا ممارسة لعملية اختيار نظامية لطرق ذات تكلفة فعالة من أجل التقليل من أثر تهديد معين على المؤسسة كل المخاطر لا يمكن تجنبها أو تقليص حدتها بشكل كامل وذلك ببساطة يعود لوجود عوائق عملية ومالية لذلك على كل المؤسسات أن تتقبل مستوى معين من الخسائر (مخاطر متبقية)، بينما تستخدم إدارة المخاطر لتفادي الخسائر قدر الإمكان فإن التخطيط الاستمرارية العمل وجدت لتعالج نتائج ما يتبقى من مخاطر وتكمن أهميتها في أن بعض الحوادث التي ليس من المحتمل أن تحدث قد تحدث فعلا إن كان هناك وقت كاف لحدوثها، إن إدارة المخاطر والتخطيط لاستمرارية العمل هما عمليتين مربوطتين مع بعضيهما ولا يجوز فصليهما، فعملية إدارة المخاطر توفر الـكثير من المدخلات لعملية التخطيط لاستمرارية العمل مثل: (الموجودات، تقييم الأثر، التكلفة المقدرة...الخ) وعليه فإن إدارة المخاطر تغطي مساحات واسعة مهمة لعملية التخطيط لاستمرارية العمل والتي تذهب في معالجتها للمخاطر أبعد من عملية إدارة المخاطر.

إدارة المخاطر هي ذلك الفرع من علوم الاقتصاد الذي يتعلق بالآتي :
1-المحافظة على الأصول الموجودة لحماية مصالح المستفيدين واموال المتبرعين وحقوق الموظفين
2-إحكام الرقابة والسيطرة على المخاطر في الأنشطة أو الأعمال التي ترتبط أصولها بها الأوقاف والهبات وغيرها من أدوات الاستثمار.
3-تحديد العلاج النوعي لكل نوع من أنواع المخاطر وعلى جميع مستوياتها وتقوّ م إدارة المؤسسة، والعمليات التي تقوم بها يوما بيوم.
4-العمل على الحد من الخسائر وتعليلها إلى أدنى حد ممكن وتأمينها من خلال الرقابة الفورية
5-تحديد التصرفات والإجراءات التي يتعين القيام بها فيما يتعلق بمخاطر معينة للرقابة على الأحداث والسيطرة على الخسائر.
6-إعداد الدراسات قبل الخسائر أو بعد حدوثها وذلك بغرض منع أو تقليل الخسائر المحتملة، مع محاولة تحديد أية مخاطر يتعين السيطرة عليها واستخدام الأدوات التي تعود إلى دفع حدوثها، أو تكرار مثل هذه المخاطر.
7-حماية صورة مؤسسات القطاع الثالث بتوفير الثقة المناسبة لدى المتبرعين والمانحين.

ادارة المخاطر: وبقصد بها ادارة المخاطر المؤسساتية.
التدقيق: ويقصد بها نظام التدقيق الداخلي والخارجي.
السلوك المهني: ويقصد بها الالتزام والسلوك المهني.
النظام الاداري: ويقصد بها السياسات والاجراءات والانظمة الادارية.

ولمزيد من المعلومات عن هذا الموضوع وغيره من الموضوعات ذات الصلة، يمكنكم الاطلاع على البرنامج التدريبي لمعهد صبره للتدريب القانوني، من خلال الرابط التالي: https://goo.gl/3N1HaE

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 11, 2018 2:00 pm